سياسية

عاجل مصادر: الكتل السياسية تنصلت عن إقرار قانون الانتخابات ولمحت بالعودة لنظام (سانت ليغو)

صحيفة اليوم الثامن الالكتروينة

كشفت اليوم مصادر نيابية، الخميس، ان الكتل السياسية تنصلت عن إقرار قانون الانتخابات فيما أكدت أنها بدأت تلوح بالعودة لنظام “سانت ليغو”، حيث حاول البرلمان التصويت على مشروع قانون الانتخابات الجديد أمس، وسط استمرار الخلافات من جهة والضغوط لتمريره من جهة أخرى.

وذكرت المصادر في تصريحات صحفية، تابعها اليوم الثامن ، اليوم 12 كانون الأول 2019، انه “قبل ان تعقد الجلسة المقررة بساعات كانت الكتل تعلن انها تشد العزم لاقرار التشريع، إلا انها اختلفت على المادة الـ15 من القانون، وهي المادة المعنية بطريقة احتساب الاصوات”.

وأضافت، ان “اعضاء الكتل وصلوا الى مجلس النواب من دون الاتفاق على نسخة موحدة من مشروع القانون، ما يشير الى ان الكتل تمضي باتجاه رفض القانون مسبقا، حيث تريد كتلة سائرون المدعومة من زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر، اعتماد قانون انتخابات على أساس فردي على أن يكون الفوز بأعلى الأصوات، بينما ترفض كتل أخرى هذه الصيغة وتطالب بنسبة 50 في المائة للفردي و50 في المائة للقوائم، لكنها تخشى الإفصاح عن مواقفها علنا خوفا من غضب الشارع”.

اقرا المزيد  ماهي اسباب وداع السيد مقتدى مصدر يكشف

من جانبه أفاد النائب عن تحالف القوى العراقية، محمد الكربولي، ان “مشروع القانون الذي أرسلته رئاسة مجلس الوزراء لا يعتمد التصويت الفردي 100 في المائة طبقا لما نص عليه القانون الذي أعدته رئاسة الجمهورية، بل يعتمد صيغة (50 في المائة فرديا و50 في المائة للقوائم)”، مبينا أن “هناك تعديلا جرى على القانون داخل البرلمان بأن يعتمد الانتخاب الفردي والفوز بأعلى الأصوات والدوائر المتعددة، وهو ما يحقق الفائدة المرجوة وينسجم مع مطالب المتظاهرين”.

وأوضح الكربولي، ان “الخلافات القائمة حتى الآن تتمحور حول شكل الانتخابات، وكتل مثل (دولة القانون) والكتل الكردية و(كتلة عطاء) تريد أن يخصص القانون نصف المقاعد لـ(الفردي) ونصفها لـ(القوائم)، بينما الكتل السنية و(التيار الصدري) و(تيار الحكمة) وكتلة (النصر) تريد اعتماد الانتخاب الفردي بنسبة 100 في المائة”.

اقرا المزيد  بالتفاصيل ممثل السيستاني يكشف لأول مرة عن هوية من يكتب خطبة الجمعة الثانية

فيما أشار النائب عن “الفتح” حسين عرب، إلى أن “القانون الخاص بالانتخاب الفردي وأعلى الأصوات هو الذي سيمضي، وبالأغلبية، لأنه بات من الصعوبة الوقوف ضد ما يريده الشارع”، مضيفا ان “الخلافات حول القانون لم تعد أساسية بقدر ما هي خلافات ذات طابع فني تتعلق بالدوائر المتعددة، وبالتالي فإن التصويت سيكون فقرة فقرة لحين البت فنيا بالدوائر المتعددة”.

وكان المتظاهرون قد أصدروا بيانا أمس، استبقوا فيه جلسة مجلس النواب مطالبين بأن يكون الترشيح فرديا 100% مع احتساب الفائزين الذين يحصلون على أعلى الأصوات.

وبحسب مصادر فان “جميع النسخ المطروحة للقانون خالية مما يطالب به المتظاهرون، كما ان بعض الكتل تضغط بقوة لتمرير سانت ليغو 1,7 لضمان مكاسبها”.

اقرا المزيد  هام شقيق صفاء السراي يعلق على “ ماحصل في الوثبة " ( ميلييشيات )

ووفقا للمادة 15 من القانون المطروح لانتخابات مجلس النواب فان 50% من الاصوات تذهب الى قوائم فردية واخرى 50% الى قوائم انتخابية مع خصوصية لبعض المحافظات خاصة منها التي تعرضت لدخول داعش اليها وشهدت حالات نزوح.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق