سياسية

هام خبير يحلل إيحاءات الشابندر خلال ظهوره الأخير من دبي.. هل هو محتجز فعلا؟ ( فلم السيكار)

صحيفة اليوم الثامن الالكترونية

قدم اليوم  خبير مختص في علم النفس، الجمعة، تحليلا صوريا لمقطع الفيديو الذي نشره السياسي عزت الشابندر من دولة الامارات مكذبا خبر احتجازه، فيما خلص الخبير الى ان الكثير من الايحاءات التي قام بها الشابندر اثناء تحدثه، تدل على انه غير مستقر وتعزز رواية تعرضه للاحتجاز.

وقال أستاذ علم النفس في جامعة الديوانية الدكتور علي الخيگاني في منشور على مواقع التواصل الاجتماعي تابعه “ اليوم الثامن ” اليوم (22 تشرين الثاني 2019) “رغم أن السيد الشابندر شخص ذكي جدا وحريص جدا ويتمتع بثبات انفعالي كبير وذو شخصية تكاد تكون مغلقة وربما يكون متدرب جيدا على التعامل مع الضغوط . ورغم أن لغة الجسد تأخذ من سياق متكامل الا انني يمكن أن أثبت النقاط الآتية:

اقرا المزيد  عاجل اول تصريح لقيس الخزعلي على احدااث الخلاني

1- ان ملامح السيد الشابندر توحي تماما بأنه مرهق جدا ومتعب بل ومحبط وكأنه يبدو غير مصدق لما يحدث له في تلك اللحظة.

2- رغم أن صوت السيد الشابندر غالبا مايكون هادئا ومنظما إلا أن نبرة صوته هذه المرة متعبة وبطيئة ولاتحمل في طياتها ثقة الشابندر ولا كبرياءه المعتاد وكأنه يقول شيئا غير مقتنع به أو لايريد قوله لو ترك الأمر له.

3- في بداية كلام السيد الشابندر ومع كلمته الاولى أسند رأسه إلى كف يده اليمنى وكأنه يبحث عن سند لرأسه المثقل بالهم والقلق مما يحيط به. ومع هذه الأفكار المضطربة والمقلقة يحتاج إلى أن يريح رأسه باسناده الى شيء قد يخفف عنه إحساسه بالقلق

اقرا المزيد  هام بيان صادر من 6 محافظات بشأن الاحتجاجات

وربما الخوف كما يفعل اي شخص يشعر بالصداع أو بالهم الثقيل.

4- العلامة الاكثر وضوحا ودلالة أنه عندما أكد.. أن كل شي طبيعي وماكو صحة لهذا الموضوع.. وضع لاشعوريا يده اليمنى أمام وجهه وبالذات أمام فمه وهذا يعني أنه لا يقول الحقيقة وفي اللاشعور يتمنى أنه لم يقل ما قال وكأنه بوضع يده أمام فمه يريد أن يغلق فمه

أو أن لا يسمعه احد لان ما يقوله مخالف للواقع الذي هو فيه.

5- اعتقد أن السيكار الذي بيده كان لأغراض الإيحاء ليس إلا والدليل أنه لم يستخدمه لمرة واحدة وهي من سمات الشخص اذا كان مرتاحا وفي مزاج جيد . وأعتقد أنه كان قديما واجبر على وضعه بيده لإكمال الصورة فقط.

اقرا المزيد  بتصريح مفاجئ خطباء المنبر الحسيني يصدرون بيانا حول التظاهرات

6- الخلاصة ان شخصا مثل السيد الشابندر وهو في مدينة مثل دبي وفي بيت صديق كما قال وفي رحلة ترفيهية يفترض أن يكون سعيدا وفي غاية الراحة، لكنه كان مهدودا ومحبطا على عكس ماكان يفترض أن يكون عليه”.

وتبادل الشابندر وشخصيات عديدة من حركة عصائب اهل الحق وعلى رأسهم الامين العام للحركة قيس الخزعلي، يوم امس، سلسلة من التغريدات تخص تعرضه الى الاحتجااز في الامارات من قبل محمد بن زايد.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق