سياسية

بالتفاصيل مجلس الأمن الوطني يشكل لجنة تحقيقية بأحداث التظاهرات ويصدر توجيهاً بشأن ضباط في وزارة الدفاع

صحيفة اليوم الثامن اللاكترونية

شكل اليوم مجلس الأمن الوطني برئاسة القائد العام للقوات المسلحة عادل عبد المهدي، اليوم الجمعة، لجنة للتحقيق في الأحداث التي رافقت الاحتجاجاات الأخيرة ببغداد ومدن أخرى وأدت إلى استشهااد وإصابة الآلاف إضافة إلى عناصر وضباط أمن.

وقال المكتب الإعلامي لعبد المهدي في بيان، تابعته اليوم الثامن إن الأخير “ترأس جلسة استثنائية عقدها مجلس الأمن الوطني اليوم، لمناقشة وتدارس الاحداث المؤسفة التي رافقت الاحتجاجاات وحجم الضحاايا في صفوف المواطنين ومنتسبي القوات الامنية ، ومصير التحقيقات الاولية و تحديد الجهات المسببة والمتورطة بذلك”.

ووجه المجلس بـ”تشكيل لجنة تحقيقية برئاسة قيادة العمليات المشتركة وعضوية الجهات ذات العلاقة للتحقيق بحالات الاستشهااد والاصابة في صفوف المتظااهرين ومنتسبي الاجهزة الامنية والاعتدااءات على المنشآت والبنى التحتية ووسائل الإعلام ومحاسبة المقصررين، خلال مدة (٥) ايام اعتبارا من تأريخ ١٢/١٠/٢٠١٩، كما قرر “الاسراع باستكمال تشكيل قوة حفظ القانون”.

اقرا المزيد  هام الفتح يكشف وجود توافق على تقديم مرشح لرئاسة الحكومة واصطداامه بالحراك الشعبي

وناقش مجلس الأمن الوطني في الجلسة ذاتها، بحسب البيان: “تداعيات الاجتياح التركي العسكري للاراضي السورية ومايخلفه من آثار على العراق”، موجها بـ”تأمين الحماية للحدود العراقية السورية من خلال قيادة قوات حرس الحدود والقطعات العسكرية للجيش العراقي والحشد الشعبي، مع استثناء قيادة قوات الحدود من تعليمات تنفيذ العقود الحكومية لغرض بناء الاسيجة السلكية والابراج ونصب الكاميرات الحرارية لتأمين الحدود العراقية السورية”.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق