سياسية

نائب يكشف حقيقة التنظيم الجديد (حراس الدين ) من يقف ورائه

صحيفة اليوم الثامن الالكترونية

كشف اليوم رئيس الرئيس السابق للجنة الأمن والدفاع النيابية حاكم الزاملي،، أن تنظيم “حراس الدين” ليس أكثر من زوبعة إعلامية هدفها الى خلط الاوراق، مؤكدا أنه من الناحية العملية لا وجود لتنظيم من هذا النوع.

وكشف الزاملي في تصريح اوردته صحيفة “الشرق الأوسط” وتابعته اليوم الثامن من الناحية العملية، لا وجود لتنظيم من هذا النوع، وبهذا الاسم، حيث ما زلنا نتعامل مع تنظيم داعش الذي هزمناه عسكرياً، ونلاحق بقاياه الآن، بصرف النظر عن تسمياتها”.

وكشف الزاملي، أن “تنظيم (حراس الدين) في الواقع ليس أكثر من زوبعة إعلامية هدفها الإثارة، وربما خلط الأوراق، لا أكثر”.

ونقلت الصحيفة عن مصدر أمني قوله، إن “المناطق التي يجري الحديث عنها بوصفها ملجأ لما يسمى اليوم (حراس الدين)، وهي مناطق في صلاح الدين ونينوى وكركوك، لا سيما طوزخورماتو والشرقاط التي كانت نفسها مسرحاً لظهور ما سمي في وقتها (أهل الرايات البيض)، بعد إعلان العراق هزيمة «داعش» عسكرياً، بوصفهم نسخة بديلة من تنظيم داعش”. انتهى/25

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق